الأخبارالسياسيةليبيا

شلوف توجه نقدا لاذعا لمعيتيق وتتهمه بدغدغة المشاعر لأجل البقاء

وكالة الصحافة الليبية – (وصلة LPA)

وجهت عضو مجلس النواب المقاطعة عن مدينة مصراتة (حنان شلوف)، اليوم الإثنين نقدا لاذعا لنائب رئيس المجلس الرئاسي (أحمد معيتيق) على خلفية زيارته الولايات المتحدة الأمريكية ولقائه أعضاء سابقين في مجلس الشيوخ، هذا نصه:

“إن شاء الله بس زيارة معيتيق لأمريكا للقاء أعضاء مجلس شيوخ سابقين ليست ضمن خطة رئيس مجلس الدولة للمواجهة السياسية لهجوم حفتر.
امعيتيق بوصفه عضو مجلس رئاسي وعنده شرعية دولية، مقام لقاءاته كان يفترض أن يكون بنظيره أو من هو في مستواه، وفي أقل تقدير يكون مع الخارجية، وليس نواب سابقين، بل يترك لقاء النواب لنواب طرابلس أو لوفد يشكله معيتيق أو مندوب عنه”.

وأوضحت (شلوف) أن معيتيق التقى السيناتور (غراهام) المشهور بدعمه العلني لإسرائيل، مضيفة بأن (غراهام) “خسر في الترشح أمام ترامب داخل الحزب فانسحب مبكرا من المنافسة، وهو ضد سياسات بن سلمان فقط وليس ضد السياسة الخارجية السعودية”

كما نقلت (شلوف) عن الإعلامي الأمريكي والمحرر لشؤون الأمن القومي بموقع (دوسيه) المعني بملفات الأمن القومي والمخابرات (جوردان) اتهامه لغراهام بأنه “هو وهيلاري كلينتون وأوباما حولوا ليبيا إلى جنّة لداعش والقاعدة، وصفقوا لتنظيم الإخوان وهو يدمر مصر”.

وتساءلت (شلوف) عن المغزى من تلك اللقاءات التي وصفتها بأنها “محاولة لدغدغة مشاعر الداخل لأجل الاستمرار في المنصب”.

واقترحت شلوف أن يتم :
“1- توجيه خطاب شديد اللهجة للأمم المتحدة تطالبونهم فيها بالإيفاء بالتزاماتها وضماناتها للاتفاق السياسي وحمايتها لقرارات مجلسها الأمني .
2- الإعلان عن إيقاف عملية الكرامة كعملية لمحاربة الإرهاب والإعلان أنها حركة انقلابية تسعى للوصول للسلطة بقوة السلاح.
عندها على الأقل يكون لديك ما تتكلمون به مع العالم الخارجي انطلاقا من أعمالكم لا انطلاقا من عبارات حماسية لمسؤولين سابقين” .

اوسمه
اظهر المزيد

أخبار وتقارير ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى