الأخبارصوت الناس

تحذير من عمليات نصب في طرابلس

وكالة الصحافة الليبية – (وصلة LPA) خدمة صوت الناس

إلى أهلي في طرابلس، رجاء خاص أن تتبينوا من حالات النصب والاحتيال، فخلال أقل من أسبوع انتشرت طريقة جديدة في الاحتيال على المواطن، وخاصة في ظل هذه الظروف والنزوح وكثرة اللغط وصعوبة إثبات الواقعة. 
أكثر من خمس حالات نصب وصور انتشرت لإمرأة ومعها أطفال أو معها بنت واحدة، أو رجل ومعه امرأة وأطفال، 
وطبعا لزوم الشغل والبرستيج والحركات المؤثرة في المشاعر يجب أن يكون هناك بساط قديم مطبق وغسالة وكم مندار وكيسين أو ثلاثة ملابس وضروري يكونوا عاطين ظهرهم للناس للتشويق.
أنا شخصيا تحريت وذهبت لكل حالة منهم لعلمي بأن من المستحيل ألا يكونوا إلا نصابين، لدرايتي بأحداث نزوح أهالي طرابلس واحتكاكي اليومي مع الافاقين ومدعي النزوح وآكلي الزقوم. 
المهم يا جماعة الخير، ذهبت للنصابين عدة مرات بسيارات مختلفة وزي مختلف، وكان كلامهم مختلف كل مرة، وعند سؤالهم عن مكان نزوحهم يتهربوا، تطلب أوراقهم، الجواب لا يوجد!! تطلب الاسم الثلاثي، يرد عليك ماذا ستفعل به!! 
تقترح نقلهم للحصول على مكان يأويهم وطعام، يكون الرد: اتركني هنا، سيأتي صديق والد الأطفال ومعه أمانة لهم!!
تسأل كيف أساعدك؟ الجواب: اعطيني أي مبلغ!!
طبعا هناك من يطلب دواء، وعند سؤالك عن اسم الدواء يرد عليك: اعطيني ثمنه هناك من سيشتريه لي!!
المهم الخلاصة انهم نصابين، وطرابلس فيها الخير صدقوني ولا يوجد من يترك عائلته أو غيرهم يبيتون في الشارع.
نسيت أن أخبركم أن اثنين من النصابين يتكلموا تونسي وواحدة تتكلم مصري.
الخلاصة رجاء خاص ان تحكموا عقولكم، ورجاء من القلب ألا تنسوا أنه يوجد نازحين وبالالاف في الزاوية وصبراتة والخمس وزليطن ومصراتة، ابحثوا عنهم.
فكروا الله يرحم والديكم. والاقربون أولى بالمعروف


بقلم : طارق السعداوي / طرابلس

اوسمه
اظهر المزيد

أخبار وتقارير ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق