الأخبارالرقابية والحقوقيةليبيا

الحرس البلدي البطنان: الجهاز يفتقد لأي إمكانيات

خاص- وكالة الصحافة الليبية – (وصلة LPA)

أكد رئيس وحدة الإعلام في جهاز الحرس البلدي البطنان (مصطفى زاكي)، اليوم الأحد، في تصريح لوكالة الصحافة الليبية، أن “الجهاز يفتقد لأي إمكانيات، وأضاف من كثرة ما نعانيه من عدم وجود إمكانيات بتنا نخجل من تكرار الشكوى من ذلك”

وتابع “أصبحنا نتعرض لمواقف محرجة، خاصة وأننا لا نستطيع أن نتلقى الدعم من أشخاص أو محلات تجارية، ثم نذهب للرقابة عليهم”.

وقال (زاكي) ” لم نحصل على قيافة صيفية منذ عام 2010، كما لم نحصل على قيافة شتوية منذ عام 2013″.

وأضاف ” لا توجد في فرع الحرس البلدي البطنان سيارات يمكن لعناصرنا استخدامها في الجولات التفتيشية الميدانية، الأمر الذي يضطرنا لاستخدام سيارتي مدير الفرع ورئيس شؤون المراكز، إلى جانب سيارتي مركزي كمبوت والقرضبة، اللتان يتم الاستعانة بهما أحيانا”

وزاد (زاكي) “وعلى الرغم من عدم توفر الإمكانيات فنحن مضطرون لتنفيذ 19 قانون رقابي لخدمة المواطنين، لذلك فإن رجال القوات المسلحة يوفرون الحماية لعناصرنا في حال تعرضنا لأي مواجهة أثناء أداء العمل”.

وقال (زاكي) “حتى المرتبات تتأخر ثلاثة وأربعة أشهر، حيث أن مرتبات شهر فبراير نزلت في المصارف أمس الأحد فقط”. 

وأضاف “أن مشكلة عدم توفر الإمكانيات لفرع الجهاز بالبطنان متفاقمة”، مشيرا إلى أنهم “خاطبنا حكومة الثني، عبر وزارة الحكم المحلي التي نتبع لها، وكان ردهم التأكيد على أنهم سيوفرون الإمكانيات للجهاز حال توفرها لديهم “.

اوسمه
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق